قصتي






"وعلمك مالم تكن تعلم وكان فضل الله عليك عظيما"


اسمي ساره العيسى، أم لعبد الرحمن وعبد العزيز, ومؤسِّسة ســورتــد S.O.R.T.E.D

عندي ٣ قطط (جراي، ستيل وموكا) ,فأقدر أقول إني أم لخمسة

أمي من القصيم ووالدي من شقراء, علموني استشعر البركة من القليل والغنى في البساطة

أصف أمي بأنها تميل للتنظيم والدقة وتحب المثالية, فكبرنا أنا وأختي على حبها وشغفها للترتيب وطابعها المنعكس على أركان البيت وعلينا يعني نقدر نقول الموضوع شبه وراثي

تعلمت منها أن الجمال في أصل الشيء, وأن الأشياء العظيمة كان أصلها فكرة بسيطة

وبدأ يظهر هذا الشيء لما كنت أرتب مصروفي من الأصغر للأكبر وأساعد أختي في تنظيم اشيائها والتخلص من كل شيء ما صار يلزمها


"إنا فتحنا لك فتحاً مبيناً"